الأحد 21 أبريل 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الموصل »

مجلس نينوى يتوعد بمحاسبة الشركات بعد إنهيار وتشقق عدة جسور

مجلس نينوى يتوعد بمحاسبة الشركات بعد إنهيار وتشقق عدة جسور

توعد مجلس محافظة نينوى، اليوم الأحد، بمحاسبة الشركات المنفذة لمشاريع وجسور إنهارت بسبب السيول والأمطار التي تعرضت لها المحافظة مؤخرا، فيما حمل وزارة الإعمار والإسكان جزءا من المسؤولية.

وقال نائب رئيس المجلس “نور الدين قبلان”، أن “السيول التي إجتاحات الموصل وعموم محافظة نينوى كبيرة، والأمطار مستمرة حتى هذه اللحظة”، مبينا أن “معظم جسور المحافظة قديمة وتعرضت للتدمير على يد تنظيم الدولة “داعش”، لكن ساحة الفاسدين لاتخلوا من المسؤولية عن إنهيار تلك الجسور بسبب الأمطار والسيول”.

وأضاف قبلان، أن “الجسر الحجري في الموصل نفذ من قبل وزارة الإعمار والإسكان ولم يمض على إعماره سوى أشهر عديدة، ولذلك فأن الوزارة هي من تتحمل مسؤولية إنهياره وفشله، وليس الحكومة المحلية”، مشيرا الى أن “الجسور الأخرى التي تعرضت الى تشققات مثل جسر السويس، منفذة بدعم من منظمات دولية، ولم تقم الحكومة بتنفيذها أو إعمارها”.

وأكد نائب رئيس مجلس نينوى، أن “المجلس ستكون له وقفة إزاء هذا الأمر”.

وشهدت محافظة نينوى، خلال اليومين الماضيين، تساقط أمطار غزيرة وموجات سيول أدت الى إنهيار عدة جسور في المحافظة مثل الجسر القديم والحضر، فضلا عن غرق بعض المناطق، مما دفع بمجلس المحافظة الى تعطيل الدوام في الدوائر الحكومية اليوم الأحد.

المصدر:وكالات

تعليقات