الاخفاء القسري في العراق.. جرائم وانتهاكات مستمرةالعراق في 2019الموصلسياسة وأمنية

الحكومة تكتم الأعداد الحقيقة للمفقودين بحادثة عبارة الموصل

تجمهر عشرات الأشخاص من ذوي المفقودين وضحايا حادثة غرق العبارة أمام دائرة الطب العدلي في الموصل، صباح اليوم الجمعة، مطالبين بالكشف عن مصير أبنائهم.

وبحسب أحد ذوي المفقودين، فقد أكد على، أن وزارة الصحة تتهرب من إعلان العدد الحقيقي خوفًا من تكبير حجم المسؤولية وخطورتها عليهم، مبينًا أن عدد المفقودين تجاوز الـ 100.

من جانبه أكد النائب “أحمد الجبوري”، أن عدد الذين كانوا على العبارة 287 شخصًا، منهم 103 نساء و86 رجلاً و98 طفلاً، بحسب العد وفق تصوير كاميرات المراقبة للجزيرة السياحية، وعدد الجثث التي اٌنتشلت من النهر 89 جثة، وعدد الذين تم إنقاذهم والذين أنقذوا أنفسهم بحدود 80 شخصاً، أما الباقي 118 فهم في عداد المفقودين.

 

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق