العراق في 2019سياسة وأمنية

موجة نزوح جديدة من الموصل.. واتهامات برلمانية للقيادات الأمنية

أعلن عضو مجلس محافظة نينوى “عبد الرحمن الوكاع” عن حدوث موجة نزوح من مدينة الموصل مركز محافظة نينوى ، على أثر الأحداث الأمنية الأخيرة التي ضربت المدينة ، والصراعات التي كان يفتعلها المحافظ المقال “نوفل العاكوب” حيث وصل عدد العوائل إلى نحو 70 عائلة يومياً ، منذ عودة السيارات المفخخة في الأشهر الأربعة الماضية.

وفيهذا الإطار أفاد عضو مجلس النواب “عبد الرحمن الشمري” في تصريح خاص لوكاله يقين ، أن من أهم أسباب نزوح العوائل ، التفجيرات الأخيرة بالسيارات المفخخة التي حصلت في الموصل ، للخلل الموجود في القيادات الأمنية للمدينة ، وتحديداً قيادة شرطة نينوى والمتمثلة باللواء “حمد النامس” .

وأضاف”الشمري” أنه بعد إقالة محافظ نينوى ، واستلام الدكتور “مزاحم الخياط” مهام إدارة المحافظة يوجد اطمئنان في الشارع الموصلي وارتياح ، لكن لازالت هناك مخاوف من القيادات الأمنية وذلك لأن قائد شرطة نينوى ليس من المحافظة ، و لا تعنيه المحافظة وهم يأملون أن يكون قائد الشرطة من المحافظة للأطمئنان أكثر.

وأوضح”الشمري” أن المواطنين في الموصل لم يكن لديهم ثقة بالحكومة المحلية الموجودة، وإقالة المحافظ خففت من توتر المواطنين.

وأشار”الشمري” إلى أنه لا يوجد نشاط لوزارة الهجرة والمهجرين بالنسبة للنازحين في الفترة الأخيرة ، فكل الوزارات استنفرت جهودها بعد حادثة العبارة ، أما قبل الكارثة فلا يوجد جهد للوزارات وخصوصاً الهجرة والمهجرين .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق