الموصلسياسة وأمنية

الأمطار تنعش القطاع الزراعي المتهالك في نينوى

استطاعت الأمطار الغزيرة في الموسم الحالي أن تنعش الزراعة المتهالكة في محافظة نينوى، بعد التراجع الكبير في القطاع الزراعي، والذي يعتبر قطاع حيوي رئيس ومهم بالنسبة لمحافظة نينوى والمناطق القريبة منها؛ بسبب الدمار وهجرة الفلاحين وقلة المخصصات، وبحسب مصادر محلية فأن الأمطار الغزيرة الأخيرة استطاعت أن تنقذ الزراعة التي تعاني من الهلاك بسبب المعارك والدمار، وغياب التعويضات والدعم الحكومي للمزارعين والقطاع الزراعي بصورة عامة.

وبحسب أحد فلاحي مدينة الموصل، فإن “زراعة الحنطة استطاعت في هذا الموسم التقدم والتطور الكبير بفضل الله ثم الأمطار، قياسا بالموسم السابق في العام الماضي، بسبب ضعف المياه وشحة الأمطار، وصعوبة توفير المزارع المياه للسقي، في حين اعتمد غالبيتهم في هذا الموسم على مياه الأمطار دون الحاجة للسقي”.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق