سياسة وأمنية

البصرة تواجه أزمة الوافدين الأجانب ومجلسها يعلق

كشف عضو مجلس محافظة البصرة “غانم المياحي” اليوم الإثنين، عن التحرك لمعالجة مشكلة العمالة الأجنبية غير الشرعية في المحافظة، مبيناً أن وافدين أفغان وبنغال يقيمون فيها رغم إنتهاء مدة إقامتهم، ويتخفون من أجل التخلص من المحاسبة.

وقال المياحي في تصريح صحفي، أن “هنالك توجيهات سابقة صدرت من قائد شرطة البصرة، تتضمن إعتقال أي وافد أجنبي متجاوز على الإقامة أو دخل بداعي السياحة وحصل على عمل وإنتهت مدة السماح بإقامته”.

وأضاف، أن “أوامر إعتقال الوافد الأجنبي الذي لايملك تصريح عمل قديمة ولكن تم تفعيلها مؤخراً، مضيفاً أن، الدوافع التي أدت إلى تحديثه، أن أبناء البصرة يعانون من البطالة وهم أولى بفرص العمل “.

وبين، أن “مشكلة البطالة متفشية جداً في البصرة، وأوامر القبض الصادرة بحق المتجاوزين على الإقامة تأتي من باب الضغط على العمالة الأجنبية لمغادرة العراق في حال تجاوز أي وافد فترة الإقامة الرسمية “.

وفيما يتعلق بوجود معلومات أشارت إلى إستغلال إيرانيين التسهيلات المقدمة للحصول على فيزا للسفر إلى العراق من أجل الدخول وإيجاد فرص عمل ، أكد المياحي أن المواطن الإيراني يدخل بجوازه ويخرج به، ولم تحصل إطلاقا أي حالة تجاوز على الإقامة وما هو موجود يتكرر مع الافغان والبنغال” بحسب قوله.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق