القمع الحكوميسياسة وأمنيةمظاهرات اكتوبر 2019

احتجاجات لفلاحي المثنى للمطالبة بتعويضهم

نظم الإتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية التعاونية في المثنى، الأربعاء، وقفة احتجاجية للمطالبة بحقوقهم والتي كان أهمها تعويض الفلاحية المتضررين جراء سقوط الأمطار والحالوب على مزارع الحنطة والشعير وكذلك رفع الأسعار الخاصة بهذه المحاصيل وايضا تعويض مزارعي الشلب لعام ٢٠١٧ الذي واعدتهم الحكومة ولم تنفذ وعدها .

الوقفة نظمت بمشاركة رئيس الإتحاد المحلي “عواد عطشان الاعاجيبي” وكافة اعضاء المكتب التنفيذي وكذلك رئيس واعضاء المكتب التنفيذي لكل من فرع (السماوة،الرميثة، الخضر، الوركاء) وجمعياتهم وكذلك عدد من الفلاحين المتضررين والمطالبين بحقوقهم .

فيما أكد رئيس الاتحاد المحلي “عواد عطشان الاعاجيبي”، على “شرعية المطالب ويجب على الحكومة تعويض الفلاحين المتضررين جراء سقوط الأمطار والحالوب والسيول لأن ما قد تدمر من مزارعهم كان كل ما يملكونه وهو باب رزقهم”.

وأشار إلى، “ضرورة رفع أسعار الشراء الخاصة بمحصولي الحنطة والشعير في محافظة المثنى لما لها من خصوصية تختلف عن باقي المحافظات كون فلاحنا تكون خسائره أكثر في الأراضي الصحراوية (البادية) “.حسب قوله.

وبين، أن “الحكومة واعدت مزارعي الشلب لعام ٢٠١٧ بالتعويض ولحد الآن لم تفي بوعدها”.
، وقال في “حال لم تنفذ المطالب بأسرع وقت ستكون لنا وقفة موحده في بغداد سينظمها الإتحاد العام وبمشاركة كافة الإتحادات المحلية في العراق”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق