الإثنين 18 مارس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » 15 عامًا على الاحتلال »

الاحتلال الأمريكي يعتزم بناء قواعد عسكرية جديدة في العراق

الاحتلال الأمريكي يعتزم بناء قواعد عسكرية جديدة في العراق

 

أقرت كتلة الأحرار التابعة لما يعرف بالتيار الصدري الذي يتزعمه “مقتدى الصدر” ، اليوم الأحد ، باعتزام الاحتلال الأمريكي بناء قواعد عسكرية جديدة في العراق ، وهو ما يؤكد عودة الاحتلال الأمريكي إلى البلاد من جديد بمباركة أذنابه في العملية السياسية الحالية.

وقال عضو الكتلة “عقيل عبد الحسين” في تصريح صحفي إن “هذه المقرات والمواقع التي تعتزم امريكا اقامتها في العراق لها نوايا مبطنة لتمرير سياسية ترامب الجديدة باستخدام وسائل ضغط على الحكومة”.

وأضاف عبد الحسين أن “السفارة الأمريكية في العراق هي أكبر قاعدة عسكرية في الشرق الاوسط وان كانت بصيغة دبلوماسية”.

وتابع عبد الحسين أن “القرار الامريكي الذي اصدره رئيسها ترمب بمنع المواطنين العراقيين من الدخول الى امريكا هو قرار استفزازي وولد ردة فعل لدى العراقيين ، مطالبا الحكومة بان يكون لها رد واضح وصريح على القرار”.

يشار إلى أن الاحتلال الأمريكي يرسل بين الحين والآخر جنود إلى العراق بذريعة محاربة الإرهاب ، حيث تزايدت أعداد جنود الاحتلال في العراق بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة وذلك للمشاركة في العدوان على مدينة الموصل بمحافظة نينوى.

وكان النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني “اردلان نورالدين” قد أقر ، في وقت سابق ، بنشر قوات الاحتلال الأمريكي أربعة آلاف من جنودها في محافظة الأنبار.

يقين نت

م.ع

تعليقات