السبت 18 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » اخفاقات حكومة العبادي »

القانونية البرلمانية تهاجم العبادي وتتهمه بالتنصل من المسؤولية بقضية مجلس المفوضين

القانونية البرلمانية تهاجم العبادي وتتهمه بالتنصل من المسؤولية بقضية مجلس المفوضين

 

هاجمت لجنة ما تعرف بالقانونية البرلمانية ، اليوم الجمعة ، رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” متهمة إياه بالتنصل من المسؤولية بقضية مجلس المفوضين بمفوضية الانتخابات الحالية ، وذلك حين حدد الـ16 من أيلول المقبل موعدا لإجراء انتخابات مجالس المحافظات ، وعاد ليطالب بالإسراع باختيار أعضاء مجلس المفوضين ، ويؤكد ذلك اشتداد الخلافات بين الفرقاء السياسيين قبل الانتخابات لتضارب مصالحهم.

وقال عضو اللجنة “سليم شوقي” في تصريح صحفي إن “هنالك تناقض كبير بين دعوة رئيس مجلس الوزراء خلال مؤتمره الصحفي ، أمس ، من مجلس النواب للإسراع باختيار أعضاء مجلس المفوضين بالمفوضية المستقلة للانتخابات وبين تحديد السادس عشر من أيلول المقبل موعدا لإجراء الانتخابات ، مبينا أن العبادي يسعى لرمي الكرة والمسؤولية بملعب مجلس النواب والتنصل منها”.

وأضاف شوقي أن “العبادي يعلم جيدا أن نهاية عمل مجلس المفوضين سيكون في أيلول المقبل ورغم هذا فقد تقصد تحديد موعد الانتخابات بنفس الشهر ، لافتا الى أن اختيار هذا الموعد معناه فرض أمر واقع على مجلس النواب بعدم استطاعتهم تغيير أعضاء مجلس المفوضين”.

وأوضح شوقي أن “اختيار أعضاء مجلس المفوضين بحاجة الى شخصيات ذات خبرة ودراية فنية وكفاءة كافية بعمل الانتخابات وإدارتها ، لافتا الى أن مجلس النواب سيعمل بقوة على تأجيل الانتخابات ودمجها مع الانتخابات البرلمانية في عام 2018 ، ولن يتم تجديد العمل للمجلس الحالي واختيار اخرين من قبل لجنة الخبراء”.

وتابع شوقي أن “مجلس النواب سيعمل على اختيار أعضاء يتمتعون بالخبرة ومستقلون وليسوا قضاة حفاظا على مبدأ الفصل بين السلطات ولكونها غير دستورية إضافة الى ضمان قدرة مجلس النواب على محاسبتهم كون القضاة لا يستطيع البرلمان محاسبتهم”.

يشار إلى أن عضو اللجنة القانونية في البرلمان الحالي “حسن توران ” ، قد أقر في وقت سابق ، بوجود أخطاء قانونية في الموعد الذي تم اختياره لإجراء انتخابات مجالس المحافظات في العراق ، وذلك لانه يتزامن مع انتهاء الاستحقاق القانوني لمفوضية الانتخابات الحالية ، بما يكشف في دليل جديد على حجم الفشل الحكومي في إدارة شوؤن البلاد بطريقة صحيحة.

يقين نت

م.ع

تعليقات