سياسة وأمنية

نائب: الحكومة المركزية تتحمل مسؤولية تدهور الأوضاع في ديالى

أكدت عضو مجلس النواب “ناهدة الدايني” اليوم الأحد إن محافظة ديالى على صفيح ساخن بسبب عمليات القتل والابتزاز وعدم عودة النازحين، موضحةً أن الحكومة المركزية تتحمل مسؤولية تدهور الأوضاع في المحافظة .

وقالت الدايني في تصريح صحفي إنه “يوجد توتر في معظم مناطق ديالى وتدخلات سياسية بمحافظة ديالى من قبل بغداد”.

وأضافت أن “القوات الأمنية ضعيفة جدا، مشيرةً إلى أن بعض القيادات الأمنية السابقة كانت تخاف مما يحدث في ديالى”.

وأوضحت أن “أهالي المحافظة يعيشون مرحلة استسلام وخضوع بسبب مخاوفهم من الاعتقال والقتل، محملةً الحكومة المركزية مسؤولية تدهور حال المحافظة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق