سياسة وأمنية

مطالبات بتقليل كلف خدمتي الهواتف النقالة والأنترنت بالعراق

طالب عضو مجلس النواب “محمد شياع السوداني” اليوم الأحد هيئة الإعلام ووزارة الاتصالات والجهات المعنية الاخرى بضرورة متابعة موضوع معالجة إرتفاع تكاليف الاتصالات قياسا بالخدمات التي تقدمها شركات الهاتف النقال في دول الجوار وأيضاً رداءة خدمة الأنترنت.

وقال السوداني في بيان له إن “هيئة الاعلام والاتصالات ووزارة الاتصالات مطالبتان بالعمل بجدية على معالجة الموضوعين خاصة في ظل ارتفاع المطالب الشعبية والتي تنادي بتحسين خدمة شبكات الهواتف وضعف خدمة الانترنيت وتقليل الكلف بما يتناسب مع الوضع المعاشي للمواطن، فضلاً عن حث الشركات على تقديم الخدمات المضافة وبشكل تنافسي وبعيدا عن الجشع المالي والاستغلال للمواطن”.

وأضاف أنه “لا بأس من الاستفادة من تجارب دول الجوار او الدول الاخرى في هذا المجال من حيث آلية الرقابة واستحصال الرسوم وغيرها من الامور الفنية على ان تكون بشكل مهني ومتواز يحفظ مصلحة تلك الشركات لتشجيعها على تقديم الخدمة الفضلى للمواطن”.

وكانت المنظمة العراقية لقياس الجودة قد حملت وزارة الاتصالات مسؤولية ضعف الإنترنت في البلاد، مبينة أن الأيام الماضية شهدت تراجعاً في حصول المستخدمين على خدمة الإنترنت، في وقت تستحصل وزارة الاتصالات مبالغ مضاعفة عن الخدمة التي تُقدمها، إلا أن واقع الخدمة في العراق هو الأقل والأضعف في العالم بحسب التصنيفات الدولية وبحسب وحدات قياس السعات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق