شكى عدد من اهالي محافظة الانبار، من التيار الكهربائي المتذبذب وقلة تزويد المحافظة بالكهرباء الوطنية.

وقال عدد من المواطنين في لقاء صحفي، إن “اهالي الانبار، لاسيما مدينة الرمادي، ينتظرون مجيء الكهرباء الوطنية بفارغ الصبر لمدة صبر تتجاوز الـ 15 ساعة يوميا لتأتي الكهرباء بفولتية اقل من 220 او اعلى بكثير مع تذبذب شبيه بحركة المد والجز”.

وأوضحوا أن “اجهزة التبريد توقفت عن العمل، كما هو حال جميع الاجهزة الكهربائية والمصابيح في المنزل بالاضافة الى تعطل معظمها في استهلاك شبه متعمد لقوت الشعب وخصوصا ان معظم الناس يلجأون للمشاريع او الاستلاف لشراء جهاز اضاف”.

وتابعوا “تمت المناشدة عشرات المرات دون جدوى ، لذلك نطالب الجهات المختصة بوضع صورة حل لهذه المعضلة”.