الأربعاء 18 سبتمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الكشف عن جهات سياسية تضع يدها على المنافذ الحدودية

الكشف عن جهات سياسية تضع يدها على المنافذ الحدودية

كشفت لجنة الخدمات في مجلس النواب اليوم الخميس، عن جهات سياسية تضع يدها على المنافذ الحدودية، داعيةً إلى وضع قانون للمنافذ وأن تعاد إدارتها الى وزارة الداخلية ليكون بين المنافذ بشقيها المدني والعسكري، العمل متواصلاً.

وقــال عضو اللجنة “محمود الملا طلال” في تصريح صحفي إن “ملف المنافذ الحدودية ملف شائك فيه الكثير مـن الإشـكـالات والـتـدخـلات، مبيناً أن هناك بعض المنافذ غير المنضبطة وليس هناك واعز للحفاظ على المال العام من حيث دخول البضائع من القائمين عليها”.

وأضاف أن “هـنــاك بـعـض الـبـضـائـع والـسـلـع الـتـي تـم منعها مـن قـبـل الـــوزارات ويـجـري تـهـريـبـهـا من خلال هذه المنافذ، لذلك نحتاج الى إدارة واعدة لديها إمكانيات في هذا العمل”.

وأشار إلى أن “هناك ترهلاً في عمل هذه المؤسسات إذ تحولت من وزارة الداخلية الــى الأمـانـة الـعـامـة لمـجـلـس الـــوزراء، وبـالـتـالـي هناك تداخل بصلاحيات ليس لها واقـع، حيث المدير العام ليس لديه صلاحيات على المنافذ التي يختلف فيها المنفذ العسكري عـن المـدنـي وبـهـذه الـحـالـة لا يوجد قانون يضبط هذه المؤسسة”.

وأكـــد طـــلال، أن “دخول المـمـنـوعـات يتحملها المنفذ بالكامل ورئيس هيئة المنافذ والادارة الـعـامـلـة فـي هــذا المـنـفـذ، مـنـوهـاً بـأن هـنـاك جهات سـيـاسـيـة تـضـع يــدهــا عـلـى المــنــافــذ، وعــلــى رئـيـس الهيئة أن يفصح عن هـذه الجهات ليتسنى للبرلمان الـتـحـقـيـق ومـحـاسـبـة المــقــصــريــن”.

المصدر:وكالات

تعليقات