العملية السياسيةتصفية الصحفيينسياسة وأمنية

من يقف وراء تهديد عدد من الصحفيين والمدونين العراقيين؟

نشرت عدد من الصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي صورا وأسماءَ لصحافيين وناشطين وكتاب عراقيين، مع اتهامات وصفت بأنها تحريضية تجاههم، معتبرة أنهم يعملون لجهات خارجية.

الصفحات تلك التي نجح ناشطون في اغلاق عدد منها بعد حملة ابلاغ عنها لإدارة فيسبوك أدرجت أسماء عدد من الصحافيين والمدونين الناشطين في العراق.

ولم تكتف الصفحة بذلك، بل نشرت معلومات مكررة وغير سرية حول عمل بعض الصحافيين المذكورين، متهمة إياهم بالعمل مع الكيان الصهيوني.

من جهته، طالب مرصد الحريات الصحافية في العراق بوقتٍ سابق ، الرئاسات الثلاث، ببيان مواقف أكثر وضوحا مما يجري ضد الصحافيين والمدونين في البلاد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق