الجمعة 06 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » العراق بين احتلالين »

أمريكا تعترف أنها خاضت حربا باطلة في العراق

أمريكا تعترف أنها خاضت حربا باطلة في العراق

اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن توغل بلاده في الشرق الأوسط كان أسوأ قرار في تاريخ الولايات المتحدة اتخذ بذريعة باطلة تم دحضها لاحقا، وتمثلت بوجود أسلحة دمار شامل في المنطقة.

وقال ترامب، في تغريدتين نشرهما اليوم الأربعاء على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”: أن الولايات المتحدة أنفقت ثمانية تريليونات دولار للقتال ولعب دور الشرطة في الشرق الأوسط، آلاف من الجنود قتلوا أو أصيبوا بجروح حرجة، فيما قتل ملايين الأشخاص في الطرف الآخر.

وأضاف ترامب مشددا: “كان الذهاب إلى الشرق الأوسط أسوأ قرار اتخذ في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، وأنهم خاضوا حربا بذريعة باطلة تم دحضها لاحقا وهي أسلحة دمار شامل. معترفاً بغدم ودود أسلحة إطلاقاً .

وتابع ترمب: “والآن نقوم بإعادة جنودنا وعسكريينا بتأن وعناية إلى الوطن، وإن تركيزنا على الصورة العامة، لأن الولايات المتحدة الأن أقوى من أي وقت مضى، بحسب تعبيره.

 

وعلى صعيد متصل قال البروفيسور “آندرو باكيفتش” أستاذ العلاقات الدولية والتاريخ بجامعة بوسطن في وقتٍ سابق، أن الولايات المتحدة لم تحقق نصرا عسكريا بحربها في العراق، ولم تنجز أهدافا إستراتيجية من حرب كلفتها آلاف القتلى والجرحى وخلفت مئات الآلاف من القتلى والجرحى العراقيين.

وأضاف باكسفيتش أن التراث الكارثي للحرب الأمريكية في العراق يتخطى الخسائر المالية والخسائر في الأرواح حيث أنه أظهر للعالم افتقار القيادة السياسية الأمريكية للقدرة على ضبط النفس ونزوعها إلى استخدام القوة كأداة في السياسة الدولية.

مؤكداً أن الولايات المتحدة اندفعت في شن الحرب وكأنها أصبحت وسيلة عادية من وسائل العلاقات الدولية سيتقبلها الشعب الأمريكي بدون أي معارضة بحسب تعبيره.

تعليقات