الخميس 14 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

نائبة: اغتيال الصحفي "بابان"مع عائلته دليل على هشاشة الأمن

نائبة: اغتيال الصحفي “بابان”مع عائلته دليل على هشاشة الأمن

استمراراً لنهج الاغتيالات الذي تنفذه جهات وأحزاب متنفذة في العراق ، أطلق مجهولون النار على الاعلامي ” أمانج بابان”
وهو مراسل صحفي ومقدم برامج في قناة NRT .

وأفاد ممثل جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في إقليم كردستان، أن مسلحين مجهولين لاحقوا سيارة الضحية وأسرته، قرب مرآب شهرزور في مدينة السليمانية وأمطروهم بوابل من الرصاص، فأردوه وزوجته وابنه قتلى على الفور.

وأضاف أن ظروف الاغتيال غامضة، وأن الجهات الأمنية لم تصدر توضيحا بشأن الحادث .

وقالت النائبة : “سروة عبد الواحد”ان اغتيال الاعلامي الكردي آمانج باباني وأسرته في مدينة السليمانية مساء الأربعاء .
يدل على ان “استتباب الأمن في الإقليم كذبة يصدقها فقط من يجهل حقيقة الأمر” على حد قولها .
واضافت ان “اغتيال الاعلامي ا في قناة NRT ا آمانج باباني مع طفله وزوجته أمام احدى المولات في السليمانية دليل هشاشة الوضع الأمني”.
ودانت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، بشدة اغتيال بابان وأسرته، مطالبة السلطات الأمنية في السليمانية بالإسراع في كشف دوافع الجريمة.

وطالبت الجمعية أيضا السلطات في الإقليم بحماية حياة الصحفيين وعوائلهم وعدم السماح زجهم في الخلافات السياسية الدائرة في الإقليم.
وأدانت جمعيات حقوقية وصحفية جريمة اغتيال الصحفي “أمانج بابان” وعائلته.

المصدر:وكالات

تعليقات