الخميس 14 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

مسؤولون أمنيون: قناصة مرتبطون بإيران استهدفوا المتظاهرين

مسؤولون أمنيون: قناصة مرتبطون بإيران استهدفوا المتظاهرين
تتصاعد مطالبات المنظمات الدولية والحقوقية للكشف عن المتورطين في قتل المتظاهرين في احتجاجات الأول من أكتوبر الجاري،ووعدت حكومة عبدالمهدي بالكشف بعد أن صرحت بان جهات مجهولة هي من قام بقنص المتظاهرين على حد قولها.
وكشف مسؤولان أمنيان عراقيان: أن قناصة تابعين لميليشيات مدعومة من إيران اعتلوا الأسطح وأطلقوا النار على المتظاهرين خلال أكتوبر التي شهدها العراق وأدت إلى مقتل أكثر من مئة شخص وإصابة أكثر من ستة آلاف بجروح.
وقال المسؤولان : إن القناصة ظهروا على الأسطح في اليوم الثالث من التظاهرات، أي يوم الثالث  من أكتوبر.
وقالت مصادر: أن قادة هذه المليشيات  أمروا القناصين باستهداف المتظاهرين  بهدف إخماد التظاهرات التي خرجت ضد  حكومة عادل عبد المهدي الذي تسانده مجموعات مسلحة وفصائل سياسية تدعمها إيران.
وذكرت المصادر أن  تحقيقات وأدلة تشير إلى أن القناصة كانوا عناصر من الميليشيات الذين  ينتمون إلى فصيل مقرب من إيران.
وأضاف أن هؤلاء المسلحين كانوا تحت إمرة أبو زينب اللامي، القيادي في الحشد الشعبي، وقد كلف هو بمهمة “سحق التظاهرات من قبل مجموعة قادة آخرين”.
وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية سعد معن  قد نفى قيام قوات الأمن بإطلاق النار على المتظاهرين متهما مجموعات مسلحة بالقيام بذلك.
واندلعت في الأول من أكتوبر الجاري تظاهرات في العراق احتجاجا على الفساد وتسلط المليشيات ثم تصاعدت بعد ان واجهتها قوات امنية بالقمع والقتل والاغتيال .
وتتجدد الدعوات لإقامة تظاهرات مليونية في الخامس والعشرين من الشهر الجاري بعد إنتهاء الزيارة الاربعينية.

المصدر:وكالات

تعليقات