الأربعاء 26 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » تصفية الصحفيين »

ردود أفعال لمؤسسات إعلامية وحقوقية حول مقتل الصحفي "امانج بابان"

ردود  أفعال لمؤسسات إعلامية وحقوقية حول مقتل الصحفي “امانج بابان”

اغتال مسلحون مجهولون الإربعاء الصحفي “امانج بابان” مع عائلته قرب مول للتسوق في محافظة السليمانية، ولاقى خبر اغتيال الصحفي” بابان” ردود فعل واسعة لمنظمات انسانية وجمعيات حقوقية ومؤسسات إعلامية أدانت فيها جريمة الاغتيال وحملت الجهات الامنية والحكومية مسؤولية حماية الصحفيين والاعلاميين.

وفي تصريح خاص لرئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية لوكالة يقين للأنباء “هادي جلو مرعي” قال فيه :أن المرصد يدين الجريمة البشعة بحق الصحفي وأسرته مساء الأربعاء عندما كان متواجدا قرب مول في السليمانية حيث أمطره مسلحون بوابل من الرصاص، وغادروا المكان دون أن يواجهوا أية صعوبة تذكر، أو ملاحقة.

وذكر مرعي : في التصريح أن مقدم البرامج في قناة NRT الكردية “آمانج باباني” وزوجته الصحفية وإبنهما كانوا ضحية مجزرة بشعة مساء الأربعاء، ولم يتوضح دوافع الجريمة، ولحساب من، والأشخاص الذين ارتكبوها.

وقال ممثل المرصد العراقي للحريات الصحفية في السليمانية صلاح حسن بابان في: إن باباني وزوجته وطفلهما كانوا في سيارتهم الخاصة عند مرآب شهزور وسط السليمانية عندما قام مسلحون بتوجيه وابل من الرصاص نحوهم ما أدى الى مقتلهم على الفور وهروب الجناة.

يذكر أن حادث الاغتيال جاء حادث تفجير وقع في مدينة السليمانية التي تشهد اوضاعاً أمنية مستقرة واستهدف مدنيين و اوقع ضحايا بين قتيل وجريح.

المصدر:وكالة يقين للأنباء

تعليقات