السبت 25 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

أزمة نزوح في ديالى بسبب التهديدات الأمنية

أزمة نزوح في ديالى بسبب التهديدات الأمنية

أكد مصدر محلي في محافظة ديالى اليوم الجمعة، نزوح أكثر من 10 عائلات من قرية زراعية في ريف خانقين، شمال شرق المحافظة، بسبب تهديدات تنظيم الدولة (داعش).

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “أكثر من 10 عائلات نزحت من قرية رمضان في ريف خانقين (100 كم شمال شرق بعقوبة) إلى منطقة بهار تازه في أطراف مركز القضاء بسبب اعتداءات وتهديدات تنظيم الدولة (داعش)”.

وأوضح أن “قرية رمضان تعرضت خلال الايام الماضية الى اعتداءات متكررة استهدفت نقاط المرابطة المحيطة بها بالإضافة الى قصفها بالهاونات ما أثار قلق الاهالي ودفعهم للنزوح”.

وأشار إلى أن “القرية على وشك ان تصبح مهجورة خلال الايام القادمة”.

وكشف رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى “صادق الحسيني” أمس الخميس، عن وجود أزمة أمنية معقدة في الوقف (25كم شمال شرق بعقوبة).

وقال الحسيني إن “حوض الوقف يعاني من أزمة أمنية معقدة، بسبب نشاط خلايا تنظيم الدولة (داعش) مؤخراً، والتي دفعت أهالي قرية المخيسة الى النزوح بالكامل، فضلاً عن تكرار هجمات التنظيم على النقاط الامنية في محيط قرية أبو كرمة”.

المصدر:وكالات

تعليقات