الأدوية الفاسدةانتكاسة الصحةسياسة وأمنيةكورونا

هل رفض وزير الصحة الجديد استلام مهامه؟

حملت عضو مجلس النواب “عالية نصيف” اليوم الاثنين، رئيس الوزراء “عادل عبد المهدي” مسؤولية تأخر وزير الصحة الجديد “جعفر علاوي” تسلم مهام منصبه الجديد، مشيرةً إلى أن رئيس الحكومة دفع به للبرلمان قبل أن يستكمل التفاهمات معه.

وقالت نصيف في تصريح صحفي إن “وزير الصحة الجديد المقيم في لندن جعفر قاسم علاوي لم يكن قد حسم كامل تفاهماته مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي قبل الدفع به للتصويت”.
وأضاف أن “معلومات حصلنا عليها بأن علاوي حدد شروطاً لعبد المهدي بعد أن صوت عليه البرلمان لايمكن لرئيس الحكومة تحقيقها، وبالتالي تأخر عن استلام المنصب وربما سيرفضه الوزير الجديد، محملةً رئيس الوزراء المسؤولية الكاملة لتأخير الإستلام أو عدم رفض المنصب من قبل الوزير المصوت عليه”.
وكان مجلس النواب صوت في جلسته التي عقدها في العاشر من شهر تشرين الأول الحالي على تسمية “جعفر علاوي” وزيراً جديداً للصحة خلفاً للوزير المستقيل “علاء العلوان”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق