سياسة وأمنيةمظاهرات اكتوبر 2019

نائب: الحكومة الحالية فقدت شرعيتها ولا بد من إقالتها

أكد عضو مجلس النواب “أحمد حمه” اليوم الجمعة، أن حكومة رئيس الوزراء الحالي “عادل عبد المهدي” لا تستحق شرعية البقاء والمساندة، مبيناً أن إقالتها بات امرًا لا بد منه.

وقال حمه في تصريح صحفي إن “رسالة المتظاهرين السلميين وصلت الى الجهات التنفيذية على انهم لا يريدون بقاء هذه الحكومة، التي لم تقدم الخدمات لهم، وفق تقيم المنهاج الوزاري الذي لم يتجاوز 36% خلال العام الاول من تشكيلها”.

وأضاف أن “الحكومة التي عمدت على قتل شعبها الذي خرج في تظاهرات سلمية يطالب فيها بالحقوق والخدمات، لا تستحق الشرعية والاسناد”.

وبين حمه، أن “قرار إقالة الحكومة الحالية أصبح أمرًا لا بد منه، والعمل على حل مجلس النواب وتشكيل مفوضية انتخابات مستقلة من القضاة بعيدا عن الكتل السياسية، هي الخطوة المهمة ما بعد إقالة الحكومة”.

وخرج المتظاهرون من مختلف الطوائف والأعراق في بغداد وباقي المحافظات تعبيراً عن الغضب من النخبة الفاسدة المرتبطة بقوى أجنبية ومسؤولة عن الفقر الذي يعاني منه الشعب وتدهور الخدمات العامة.

ورغم الثروة النفطية الضخمة بالبلد العضو في منظمة “أوبك”، فإن كثيراً من العراقيين يعانون من الفقر ونقص المياه والكهرباء والرعاية الصحية والتعليم، وأغلب المحتجين شباب يسعون قبل كل شيء إلى الحصول على فرص عمل.
ويتهم كثير من العراقيين النخبة السياسية بالخضوع للولايات المتحدة أو لإيران، ويقولون إنهما تستغلان العراق في صراعهما على النفوذ في المنطقة دون الاكتراث باحتياجات مواطنيه
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق