سياسة وأمنيةمظاهرات اكتوبر 2019

الجالية العراقية تتظاهر أمام السفارة الإيرانية في لندن

تظاهر العشرات من أبناء الجالية العراقية في بريطانيا اليوم الجمعة أمام السفارة الإيرانية في العاصمة لندن مطالبين النظام في طهران بالكف عن التدخل بشؤون العراق.

وحمل المتظاهرون لافتات تدين أعمال العنف التي تطال المحتجين العراقيين، محملين النظام في إيران بقيادة المرشد علي خامنئي مسؤولية إراقة عشرات القتلى من المتظاهرين وجرح الآلاف.

واتهم المحتجون الحكومة الاتحادية بقيادة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بـ”العاملة” لإيران، مطالبين بإيقاف قتل متظاهري المحافظات التي تشهد احتجاجات في العراق.

ودعا أبناء الجالية العراقية الحكومة البريطانية، والاتحاد الاوربي، والامم المتحدة، ومجلس الامن بالتدخل فيما يجري، والتصدي لإيران وما تفعله في العراق، والضغط على الحكومة الاتحادية في بغداد لإيقاف آلة القتل.

ويشهد العراق منذ 25 أكتوبر/تشرين أول الماضي، موجات احتجاجية مناهضة للحكومة وهي الثانية من نوعها بعد أخرى سبقتها بنحو أسبوعين.

وتخللت الاحتجاجات، أعمال عنف واسعة خلفت 275 قتيلا على الأقل فضلا عن آلاف الجرحى في مواجهات بين المتظاهرين من جهة، وقوات الأمن ومسلحي فصائل شيعية مقربة من إيران من جهة أخرى.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق