الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » انتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيراني »

نيويورك تايمز: مجهولين اختطفوا العديد من الناشطين والمتظاهرين

نيويورك تايمز: مجهولين اختطفوا العديد من الناشطين والمتظاهرين

لقي حوالي 300 عراقي حتفهم في مظاهرات مناهضة للحكومة في الجنوب وفي العاصمة وأصيب أكثر من ١٢ ألف آخرين بجروح على أثر اطلاق القذائف الداخلنية والغازات المسيلة للدموع بالإضافة إلى إطلاق الرصاص الحي والمطاطي.

ونشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريراً تابعته وكالة “يقين” أكدت فيه مقُتل شخصين على الأقل أمس يوم الجمعة عندما دخلت الاحتجاجات المناهضة للحكومة أسبوعها الخامس وسط قلق متزايد من أن قوات الأمن تواصل استخدام القوة المميتة في تحد لكبار المسؤولين العسكريين.

وأكدت الصحيفة أن عدد القتلى أرتفع بشكل مخيف، نتيجةً للأساليب التي تستخدمها القوات الأمنية، والتي كان آخرها الذي وقع في اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن في مدينة البصرة الجنوبية حتى ساعات متأخرة من هذا اليوم.

وأوضحت أن عدد القتلى وصل إلى ما يقرب من 300 منذ المظاهرات التي دعت إلى وضع حد للفساد وتغيير النظام مطلع شهر أكتوبر الماضي.

وفي هذا السياق أصدرت المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة بيانات مُقلقة بشأن الأساليب المستخدمة ضد المتظاهرين العزل والسلميين إلى حد كبير.

ورفعت لافتة رفعت قرب موقع الاحتجاج الرئيسي في بغداد تطالب بالتدخل الدولي العاجل جاء فيها: “إلى العالم أجمع ، إلى الأمم المتحدة ، وإلى الاتحاد الأوروبي ، وإلى مجلس الأمن ، وإلى الجامعة العربية: لقد سرقوا بلدنا وقتلوا شبابنا ودمروا عراقنا”.

المصدر: نيويورك تايمز/ترجمة: يقين

تعليقات