الثلاثاء 21 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » القمع الحكومي »

القوات الحكومية تستهدف المتظاهرين بالعشرات من القنابل الصوتية

القوات الحكومية تستهدف المتظاهرين بالعشرات من القنابل الصوتية

تتعرض التظاهرات الشعبية في بغداد والمحافظات الى القمع الحكومي منذ انطلاقها في الاول من اكتوبر الماضي،وخلف القمع الحكومي الآلاف من الضحايا بين قتيل وجريح والعشرات من المغيبين والمختطفين على يد المليشيات التابعة لأحزاب السلطة في بغداد.

واستنكر كثيرون تعرض عشرات المتظاهرين خصوصا خلال ساعات الى العشرات القنابل الصوتية بغداد، بهدف ترويعهم وحرفهم عن أهدافهم التي من أجلها.

وتستمر حملات الاعتقال والاختطاف على يد مسلحين يرتدون زيا عسكريا،وتنفى حكومة بغداد صلة هذه الجماعات المسلحة بأجهزتها الأمنية بحسب تصريحات مصادر أمنية حكومية .

وبالرغم من حملات القمع الحكومي يواصل الآلاف من  المحتجين التظاهر” اليوم الاثنين” في العاصمة بغداد ومدن جنوب العراق واستمر العصيان المدني في شل الدوائر الحكومية والمدارس، رغم الإجراءات القمعية التي تتخذها القوات الأمنية الحكومية تجاه التظاهرات.

ويوجه المتظاهرون اتهامات لإيران التي يعتبرونها مهندس النظام السياسي، الذي يغص بالفساد ويطالبون بـ”إسقاط النظام” وتشكيل حكومة انقاذ وطني.

وكان اتفاق توصلت إليه الكتل السياسية، عبر اجتماعات أشرف عليها قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني “قاسم سليماني” الذي عقد في بغداد والنجف لإقناع قادة الأحزاب السياسية لحماية حكومة عبدالمهدي والبدء باستخدام القوة لإنهاء التظاهرات.

المصدر:وكالات

تعليقات