الاخفاء القسري في العراق.. جرائم وانتهاكات مستمرةالقمع الحكوميسياسة وأمنية

مجلس النواب يقرر استضافة ممثلة الأمم المتحدة في جلسة الاربعاء المقبل

تتواصل الاحتجاجات في بغداد والمحافظات الأُخرى والتي تهدف الى اسقاط العملية السياسية وإنهاء النفوذ الإيراني،وتسلط المليشيات التابعة لأحزاب السلطة في حكومة بغداد.

وتستمر الإجراءات الحكومية الشكلية في محاولاتها لامتصاص غضب الشارع الناقم على سياسة حكومة عبد المهدي، وتتخذ قوات الأمن الحكومي من سياسة القمع وتكميم الأفواه منهجاً لمواجهة المتظاهرين السلميين.

ونددت منظمات حقوقية ودولية الإجراءات الحكومية تجاه التظاهرات السلمية والتي راح ضحيتها الآلاف من الضحايا بين قتيل وجريح والعشرات من المختطفين.

وزارت “جنين بلاسخارت” ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة، “اليوم، الإثنين” مرجعية النجف والتقت زعيمها “علي السيستاني”،وناقشت الأوضاع في العراق، مع تصاعد موجات العنف تجاه المتظاهرين  في البلاد.

و رفع مجلس النواب اليوم  جلسته الى الاربعاء المقبل،وقالت مصادر اعلامية ،إن مجلس النواب رفع جلسته الى يوم الاربعاء المقبل بعد مناقشة عدد من القوانين التي كانت مدرجة ضمن جدول أعمال الجلسة.

وأضافت أن المجلس اتفق على استضافة ممثلة الأمم المتحدة في العراق” جنين هينيس بلاسخارت” في مجلس النواب بخصوص رؤية الأمم المتحدة لتحقيق مطالب المتظاهرين.

وكانت بعثة الأمم المتحدة قد أرسلت مقترحاتها لحكومة بغداد بخصوص التظاهرات ليلة الأحد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق