القمع الحكوميالمحاصصةانتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيرانيتصفية الصحفيينسياسة وأمنيةمظاهرات اكتوبر 2019

البعثة الأممية تؤكد استمرار العنف ضد المتظاهرين وتدعو لوقفه فورا

أكدت المبعوثة الأممية إلى العراق جينين بلاسخارت خلال حضورها جلسة البرلمان التي عقدت اليوم الاربعاء، استخدام القوات الأمنية للعنف المفرط ضد المتظاهرين السلميين، وفيما تحدثت عن ارتفاع عدد الضحايا المتظاهرين إلى 319 قتيلا، دعت الى احداث تغييرات جذرية في البلاد من خلال سن القوانين وتقديم نظام جديد للانتخابات في البلاد.

ودعت المبعوثة الأممية الى وقف العنف ضد المتظاهرين بشكل عاجل، مبينة ان العنف لا يولد العنف، وفيما أشارت الى ان بعثة يونامي لا تزال تستقبل يوميا تقارير عن وقوع اصابات وقتلى في صفوف المتظاهرين واختطاف للعديد من الناشطين، لفتت إلى ان العراقيين دفعوا ثمنا لا يمكن تصوره لكي تصبح اصواتهم مسموعة.

وشددت بلاسخارت على ضرورة الاستجابة للدعوات الشعبية المطالبة باحداث تغيرات بعيدا عن الفساد والمحاصصة وبعيداً عن البطالة والنقص في الخدمات الأساسية.

وخلال خطابها امام أعضاء مجلس النواب حذرت بلاسخارت من السعي لتحقيق مصالح خاصة.

ودعت مبعوثة الأمم المتحدة الى تغيير كامل للعمليات الانتخابية كوونها مطلبا للمتظاهرين، مؤكدة الحاجة العاجلة لاعداد الإطار القانوني الموحد للانتخابات الذي يجمع كل القوانين ذات الصلة ويقرّب الناخبين من المرشحين بحسب قولها.

كما أوصت بالاسراع باجراء التعديلات الدستورية وسن مجموعة من القوانين التي قد تساهم في تلبية مطالب المتظاهرين.

ودعت بلاسخارت السلطات إلى عدم قطع شبكات الإنترنت في البلاد، وقالت: إن قطع الإنترنت غير لائق وعطل طريقة ممارسة الناس لحياتهم وأدائهم لأعمالهم وتعبيرهم عن رأيهم. أو بعبارة أخرى: إن الوصول غير المقيد للإنترنت هو حق أساسي في العالم الإلكتروني الذي نعيشه اليوم.

وفي وقت سابق عقد في البرلمان اجتماعا بين مبعوثة الأمم المتحدة جينين بلاسخارت ورئاسة مجلس النواب وممثلي الكتل السياسية في البرلمان لمناقشة مقترح يونامي المقدم مؤخرا لحل الأزمة في العراق.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق