سياسة وأمنية

نائب: الحلبوسي يُعطل استجواب وزراء بسبب مصالح شخصية

يبدو أن السلطات في بغداد تناور من أجل الحفاظ على مكاسب أحزابها ومصالحها، من خلال استغلال النفوذ داخل دوائر الدولة ومؤسساتها، وتعمل على حماية الشخصيات المتهمة بسرقة وإهدار المال العام وقضايا الفساد الإداري والمالي.

واتهم عضو مجلس النواب النائب”رياض محمد” اليوم الأحد، رئيس مجلس النواب “محمد الحلبوسي” بتعطيل استجواب وزير المالية فؤاد حسين و وزير النفط ثامر الغضبان لأربعة أشهر.

وقال محمد في تصريح: إن “رئاسة مجلس النواب استلمت طلبات عديدة لاستجواب وزيري النفط والمالية منذ أربعة أشهر إلا أنها لم تستجب لتلك الطلبات”، لافتا إلى إن “عدم الاستجابة لتنفيذ الاستجوابات حصلت بسبب علاقة الوزراء بالحلبوسي”.

وأضاف أن “الحلبوسي أصبح عائقا أمام تحقيق استجواب وزيري المالية والنفط لعدة مرات رغم تقديم الطلبات النيابية لذلك”، مبينا أن “النظام الداخلي لمجلس النواب منح رئيس البرلمان فقط صلاحية تحديد موعد الاستجواب”.

وبين أن “العلاقات الشخصية بين رئيس البرلمان والوزراء أدت الى تسويف وتعطيل عملية استجواب الوزيرين.

ويشهد العراق منذ مطلع أكتوبر الماضي تظاهرات حاشدة تطالب باسقاط النظام السياسي، وإنهاء النفوذ الإيراني وتشكيل حكومة إنقاذ وطني باشراف أممي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق