الجمعة 06 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

نزوح عموم أهالي قرية أبو كرمة في ديالى

نزوح عموم أهالي قرية أبو كرمة في ديالى

أعلن مختار قرية ابو كرمة في محافظة ديالى “جمعة الربيعي” اليوم الاثنين، عن اقتراب خلو قريته من الاهالي بعد نزوحهم، فيما أشار إلى أن العائلات المتبقية فيها 5 فقط.

وقال الربيعي في تصريح صحفي إن “أهالي قرية ابو كرمة بأطراف ناحية ابي صيدا شمال شرقي ديالى، مستمرين بالنزوح منها حيث لم يتبقى سوى 5 عائلات فقط الآن وعدد من الرجال على خلفية كثرة الاستهداف من قبل تنظيم الدولة (داعش) في البساتين المحيطة بها وموت الحياة بعد تكرار اعمال العنف اخرها استهداف الطلبة الجامعيين قبل ايام بعبوة”.

وأضاف أن “القرية سيتم اخلاؤها بالكامل خلال فترة قصيرة بعد خروج آخر العائلات وهي ليست الاولى التي ينزح اهلها في قاطع الوقف بسبب تنظيم الدولة (داعش)، لافتا الى انه لم تكن هناك أية اجراءات وحلول جذرية لتأمين المنطقة والقضاء على الخلايا الارهابية فيها، رغم تحذيراتنا من المخاطر واعطاء موعد للقيادات الامنية كان اقصاه نهاية شهر اكتوبر الماضي لتأمين القرية أو النزوح منها”.

وفي وقت سابق أكد أحد مواطني القرية والذي طلب عدم كشف إسمه حفاظاً على حياته وعائلته في تصريح خاص لوكالة “يقين” أن الميليشيات تعمل على ترويع الأهالي، لإجبارهم على النزوح وتغيير التركيبة السكانية لتلك المنطقة، لأنها تعتبر مركز حيوي وتضم بساتين وأراضي زراعية غنية، بالإضافة إلى موقعها الجغرافي المهم.

وأوضح أن الحكومة تدعم بشكل مباشر إجراءات هذه المليشيات، ويتضح ذلك من خلال صمتها وتجاهلها نداءات وشكاوى المواطنين، موضحاً أن ذلك يعتبر تغييرا ديموغرافيا ممنهجاً يستهدف قراهم ومناطقهم.

وتعد قرية ابو كرمة من اهم قرى حوض الوقف التابع لقضاء بعقوبة بمحافظة ديالى، وشهدت مؤخرا سلسلة هجمات ادت الى سقوط العديد من الضحايا في صفوف المدنيين.

المصدر:وكالات

تعليقات