الأحد 19 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

قوة من الأمن الحكومي تُداهم مجلس محافظة نينوى أثناء عقد جلسته 

قوة من الأمن الحكومي تُداهم مجلس محافظة نينوى أثناء عقد جلسته 

أفرزت العملية السياسية في العراق والقائمة منذ الاحتلال الأمريكي للعراق فسادً تغلغل في مؤسسات الدولة ودوائرها، واستغلت أحزاب السلطة موارد البلاد لمنافعها الحزبية والشخصية.

وأظهرت المظاهرات الشعبية الحاشدة حجم وثائق الفساد والسرقات التي ارتكبتها حكومات الاحتلال المتعاقبة.

وبدأت السلطات بتنفيذ الإصلاحات الشكلية التي أعلنت عنها مع انطلاق التظاهرات ورفضها المتظاهرون جملةً وتفصيلاً مطالبين بإسقاط النظام السياسي القائم في بغداد.

وداهمت “قوة من الأمن الوطني” الحكومي مجلس محافظة نينوى ومنعت  الأعضاء فيه  من عقد جلستهم.

وأكدت مصادر في الشرطة الحكومية في  نينوى ان قوة من الأمن الوطني الحكومي  داهمت “اليوم الثلاثاء” مجلس محافظة نينوى خلال عقده جلسة استثنائية لاعضائه، رغم قرار مجلس النواب بحل مجالس المحافظات”.
ويُتهم أعضاء مجلس نينوى بتورطهم بعقد صفقات فساد لاختيار محافظين أو لتمرير عقود استثمارية ومناقصات .

وتسببوا بهدر الأموال وسرقتها وهذا ما أكدته هيئة النزاهة  الحكومية التي عرضت وثائق بوجود هدر وسرقة للاموال وتقصير متعمد بالرقابة على الإدارة المحلية، فشل كبير في تقديم الخدمات والاعمار واعادة النازحين.

وكان مجلس النواب صوت على تجميد عمل مجالس المحافظات، وذلك ضمن سلسلة قرارات لامتصاص غضب  الاحتجاجات الشعبية.

المصدر:وكالات

تعليقات