أزمة أسعار النفطاستهداف الناشطينالانتخابات المبكرةالقمع الحكوميالمخاطر الاقتصاديةتحديات العراق 2020تصفية الصحفيينحكومة "الكاظمي"سياسة وأمنية

البصرة..إستمرار إضراب المدارس والمتظاهرون يغلقون الطرق المؤدية الى الحقول النفطية 

استمراراً للاحتجاجات التي تشهدها محافظة البصرة والتي يشارك فيها مئات الآلاف، اتجه المتظاهرون الى اعادة اغلاق الطرق المؤدية الى الحقول النفطية والموانئ، وذلك لتضييق الخناق على السلطات في بغداد.
و افاد مصدر محلي”اليوم الأربعاء”أن المتظاهرين  قطعوا الطرق المؤدية الى الحقول النفطية في محافظة البصرة.
وبين المصدر: ان المتظاهرين قطعوا عدد من الطرق المؤدية إلى حقول النفط، ومنعوا الموظفين من الوصول الى بئر 20 النفطي غربي البصرة.

وأضافت مصادر اعلامية أن: المدارس في البصرة مازالت مغلقة بأمر الشعب، مبينا أن “المتظاهرين مازالوا مستمرة بالتجمع بالقرب من المنشآت النفطية والحيوية في المحافظة”.
وتشهد محافظة  البصرة وعدة محافظات تظاهرات للمطالبة بإسقاط الحكومة واجراء انتخابات مبكرة وتشكيل حكومة انقاذ وطني باشراف أممي  وانهاء النفوذ الايراني وتسلط مليشيات الأحزاب الموالية لإيران.

وواجهت القوات الحكومية المتظاهرين بالقمع المفرط بالرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع بصورة مباشرة على الرأس ما ادى الى سقوط الآلاف من الضحايا بين قتيل وجريح.

واعتقل الأمن الحكومي الآلاف من المتظاهرين، فضلاً عن قيام المليشيات التابعة لأحزاب السلطة باختطاف العشرات من الصحفيين والمحامين والناشطين في ساحات التظاهر.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق