سرقة العراقسياسة وأمنية

نائب: الإهمال الحكومي والفساد يمنع بناء وإعادة إعمار الالاف من المدارس 

يستمر الاهمال الحكومي المتعمد لقطاع التربية والتعليم، حيث خلف تباطؤ في عملية إنجاز مشاريع المدارس، وتأخر في تطوير العملية التعليمية في العراق، وزيادة نسبة الأمية في المجتمع.

ويعزو مراقبون أسباب الإهمال الحكومي للتعليم هو الفساد المستشري وسرقة المخصصات المالية واهداراها لمصالح الاحزاب والمسؤولين.

واكدت لجنة التربية في مجلس النواب ان الحكومة لم تنفذ سوى 5% من برنامجها في قطاع التربية ، مبينة :”  أن القطاع التربوي ضمن البرنامج الحكومي سيكون حاضرا باستجواب رئيس حكومة بغداد عادل عبد المهدي “.

وقال عضو لجنة التربية في مجلس النواب “رعد المكصوصي” في تصريح صحفي :” ان البرنامج الحكومي تحدث عن 6 آلاف مدرسة خلال النصف الأول من 2019 ، مابين بناء واعادة اعمار”.

وأضاف :” ان مانفذ منها حتى الان لا يوازي 5% من البرنامج للقطاع التربوي “، مشيرا الى :” ان الاجراءات  الحكومية بطيئة جدا و تكاد  تكون شبه معدومة “.

وأوضح المكصوصي :”  ان ملف القطاع التربوي ضمن البرنامج الحكومي غير المنفذ ، سيكون حاضرا خلال استجواب رئيس حكومة بغداد عادل عبد المهدي “.

وتتسلط الاحزاب ومليشياتها على دوائر ومؤسسات الدولة وتعمل على سرقة وتقاسم المقاولات لصالح الاحزاب المتنفذة ما ادى الى تأخر الالاف من المشاريع وعدم انجازها او الاعلان عن مشاريع وهمية لم تُنفذ.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق