التعليم الالكترونيسياسة وأمنية

اليونسيف: معدلات إكمال التعليم في العراق لجميع مراحله دون المستوى المطلوب

يعيش اطفال العراق أصعب الظروف وسط كل هذه المشاكل التي خلفتها الإخفاقات السياسية والتي نتجت عنها المشاكل الأمنية والاقتصادية والإجتماعية، ويبقى الطفل العراقي أحد أهم الشرائح التي تضررت بسبب هذه المشاكل.
وقالت ممثلة منظمة اليونسيف العالمية في العراق”حميدة لاسيكو” في تغريدة لها على حسابها الرسمي بتويتر تابعتها وكالة “يقين” أن الأطفال والشباب في العراق يتعرضون الى المخاطر وعدم الاستقرار وسط العنف والاحتجاجات، في إشارة منها إلى الوضع الخطير الذي يعيشه الطفل العراقي خلال هذه الظروف.

فيما أكدت “زينة عوض” مديرة قسم الاتصال والاعلام في مكتب منظمة اليونيسف في العراق في حديثها لوكالة يقين، أن اطفال العراق يعانون من مشاكل كثيرة وان منظمتهم وبالتعاون مع الجهات المحلية المختصة تعمل على توثيق وإحصاء كل ما يتعلق باطفال العراق.
وأشارت عوض إلى أن تقريرهم العنقودي الأخير وثق الكثير من القضايا التي تتعلق بالطفل العراقي، ومن اهمهما التعليم الذي يعتبر احد اهم اهداف التنمية المستدامة.
وأوضح التقرير الخاص بمنظمة اليونسيف في العراق ان معدل الالتحاق الصافي في التعليم الابتدائي (91.6%) من مجموع الاطفال في الفئة العمرية (6-11) سنة، ويقل معدل الالتحاق الصافي كلما تقدمنا في مراحل التعليم، وان اكثر من نصف الاطفال في الفئة العمرية (12-14) سنة هم ملتحقين في المرحلة المتوسطة (57.5%)، في حين لايتجاوز الالتحاق في المرحلة الاعدادية (33%).
اما بالنسبة لالتحاق الاطفال في برامج الطفولة المبكرة فقد بلغت (2.4%) .. ويتلخص التفاوت في معدلات الالتحاق في جميع المراحل بأنها الاعلى في المناطق الحضرية وفي اقليم كردستان وعند الاطفال الذين ينتمون الى اسر غنية، أما بالنسبة للجنس تشير نتائج المسح الى ان معدل التحاق الذكور يتفوق على معدل الالتحاق الاناث فقط في المرحلة الابتدائية أما في المراحل اللاحقة فالعكس صحيح معدل التحاق الاناث اعلى من معدل التحاق الذكور
وبين التقرير أن معدلات اكمال التعليم لجميع مراحله دون المستوى المطلوب فهي (75.7%) في المرحلة الابتدائية و (46.4%) في المرحلة المتوسطة و(44.3%) في المرحلة الاعدادية وهي معدلات اكمال اجمالية تشمل الاطفال بأعمار اكبر بثلاث وخمس سنوات عن عمر اكمال التعليم لكل مرحلة، وتشير النتائج الى التفاوت في معدلات الاكمال الاجمالية بين الذكور والاناث فهي الاعلى عند الذكور في مرحلة التعليم الابتدائي مقارنة بمعدل اكمال الاناث، ونفس الشي في مرحلة التعليم الاعدادي وبالعكس في مرحلة التعليم المتوسط، فالمعدل عند الاناث اعلى مما هو عند الذكور.
وتشترك المراحل التعليمية الثلاثة بتقدم معدلات اكمال التعليم في المناطق الحضرية وعند الاطفال الذين ينتمون لاسر غنية وفي اقليم كردستان مقارنة بوسط وجنوب العراق، ومن المهم جدا الاشارة هنا الى الاطفال خارج المدرسة حسب الابعاد الخمسة الخاصة بترك المدرسة فقد اظهرت النتائج الى ان (%68) من الاناث و (67.9%) من الذكور لايلتحقون ببرامج الطفولة المبكرة او التعليم الابتدائي، وبنسب اقل بالنسبة للمراحل الاخرى حسب الاعمار الموازية لمراحل التعليم، هذا الى جانب ان (3%) من الاطفال الاناث و(5%) من الاطفال الذكور في المرحلة الابتدائية معرضين لترك المدرسة لان اعمارهم اعلى بسنتين فأكثر من العمر الموازي لهذه المرحلة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق