سياسة وأمنية

الشرطة الحكومية في ميسان تعتقل 250 مواطناً 

تمارس الأجهزة السلطوية إجراءاتها التعسفية تجاه المواطنين الأبرياء في محافظات العراق، وتعمل قوات الحكومة المدعومة من مليشيات الأحزاب على اعتقال المواطنين بهدف الابتزاز والترويع، او لتمرير صفقات تهريب المخدرات وتجارة السلاح.

وقالت قيادة الشرطة الحكومية في محافظة ميسان”اليوم السبت” أنها اعتقلت 250 شخصًا بتهم مختلفة في مناطق متفرقة من المحافظة.

وذكر قائد الشرطة الحكومية في المحافظة“عبد الخضر جاسم محمد” في بيان ”إن من بين المعتقلين  68 شخصًا بتهم جرائم التهديد والإيذاء العمد، و23 متهم بالسرقات و الشروع والقتل العمد والمخدرات فضلاً عن 40 اعتقلوا وفق المادة 4 ارهاب بعد تورطهم بجرائم إطلاق النار على دور المواطنين ما يعرف بـ (الدكة العشائرية)”.

وتنفذ القوات الحكومية حملات اعتقال تعسفية، متجاهلة جرائم الميليشيات التابعة لأحزاب السلطة والعصابات المتنفذة، المتورطة بتجارة السلاح والمخدرات، وجرائم الاغتيال والاختطاف.

حيث فشلت حملات الاعتقال في استهداف الجناة الحقيقيين، وإنهاء مشاكل المدن العراقية الامنية، من سرقات وقتل واختطاف.

ويوجد في السجون الحكومية ما يقرب من 70 ألف معتقل، معظمهم اعتقلوا بدوافع طائفية، ويقبعون في السجون من دون وجود قضايا تدينهم.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق