القمع الحكوميانتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيرانيسياسة وأمنيةمرحلة ما بعد الانتفاضةمظاهرات اكتوبر 2019

انقطاع التيار الكهربائي عن ساحات التظاهرات وسط بغداد

شهدت ساحتي التحرير والطيران “مركز تجمع المتظاهرين”، وسط العاصمة بغداد، خلال هذه الأثناء، قطع التيار الكهربائي بصور مفاجئة من دون أسباب معلومة.

وقالت مصادر محلية في ساحة التحرير، أن التيار الكهربائي انقطع بصورة مفاجئة عن ساحتي التحرير والطيران، في وقت شهدت فيه الساحة تزايد للأعداد ونصب المزيد من سرادق الاعتصام للضغط على القوى السياسية من أجل تنفيذ مطالبهم.

ويتخوف المتظاهرون من تزايد حدة قمع الاحتجاجات وشن هجوم على المعتصمين السلميين لتفريقهم.

تأتي هذه الأنباء، تزامنًا مع معلومات أشارت إليها صحيفة اندبندنت عربية، اليوم الأحد، إلى أن الاجتماع السياسي الذي شهده منزل “عمار الحكيم” قبل أيام، انتج عنه اتفاقًا يقضي بإنهاء الحراك الشعبي بأي وسيلة كانت.

ولا تزال تواصل الحكومة وقواتها استخدام العنف المفرط ضد المحتجين السلميين، متجاهلة التحذيرات التي أطلقتها الجهات الدولية الفاعلة، وعلى رأسها منظمتا العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش.

وارتفعت حصيلة ضحايا القمع الحكومي للاحتجاجات السلمية، إلى أكثر من 340 قتيلًا ونحو 18 ألف جريح، بحسب الإحصائيات الرسمية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق