أزمة أسعار النفطالمخاطر الاقتصاديةتحديات العراق 2020حكومة "الكاظمي"سياسة وأمنية

دعوات لشمول وزيري الكهرباء والنفط بالتعديلات الوزارية

دعا عضو بلجنة النفط والطاقة النيابية “همام التميمي”، اليوم الأحد، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى شمول وزيري الكهرباء والنفط بالتعديلات الوزارية؛ بعد اخفاقهما في توفير الخدمات التي يطمح بها المواطن، مستغربا من وجود وزير الكهرباء في لندن خلال هذه الفترة أكثر من تواجده في وزارته.

وقال التميمي في حديث لوسائل إعلام محلية، إن “هذه الفترة ومنذ أكثر من اسبوع، فقد خرجت أكثر من 3 آلاف ميكا واط من الكهرباء عن الخدمة؛ بسبب عدم وجود الغاز لتشغيل المحطات وعدم جدية وزيري الكهرباء والنفط في التعامل مع الأزمة”، مبينا أن “محطات المنصورية وبسمايا وشرق الصدر والقدس توقفت جميعها عن العمل بسبب توفر الوقود لها”.

وأضاف التميمي، أن “رئيس الوزراء مطالب بإقالة الوزيرين وشمولهم بالتعديلات الوزارية المرتقبة بعد إخفاقهما في أداء العمل بالشكل الملبي لطموحات المواطنين”، مستغربا من “تواجد وزير الكهرباء في لندن خلال هذه الفترة اكثر من تواجده في وزارته”.

وتترقب الأوساط العراقية تقديم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى مجلس النواب تعديلا وزاريا، فيما لم يكشف عن أسماء الوزراء المشمولين في ذلك التعديل.

وتأتي هذه التحركات، في مسعى الحكومة للالتفاف على مطالب المتظاهرين، القاضية بإقالة الحكومة كلها، نتيجة لعدم شرعيتها، والتي أثبتت الانتخابات الأخيرة ذلك من خلال التزوير الفاضح الذي شابها.

وعبّر معتصمي ساحة التحرير قبل يومين عن رفضهم لأنباء التعديلات الوزارية التي تحدثت بها بعض الجهات السياسية، معتبرين ذلك من الحلول الترقيعية التي تعمل عليها الحكومة لتخفيف غضب الشارع ضدها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق