الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

إضرام النيران بالقنصلية الإيرانية في النجف مجدداً  

إضرام النيران بالقنصلية الإيرانية في النجف مجدداً  

أعلنت مديرية الدفاع المدنى فى محافظة النجف، أن النيران أُضرمت فى القنصلية الإيرانية مساء اليوم الأحدفي المدينة مجدداً.

وتُعد هذه التحركات لإشعال مقر القنصلية الإيرانية  الثانية من نوعها فى أقل من أسبوع، حيث أن عدد من المتحتجين قاموا بإضرام النيران مساء الأربعاء الماضى في القنصلية الإيرانية بالمحافظة جنوب العراق.

وشهدت النجف والناصرية تصاعد في وتيرة القمع الحكومي في ساحات الاعتصام لاسيما ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية، مركز ذي قار، وعدد من الأقضية في المحافظة.

وشيع المتظاهرون الضحايا وأغلبهم تراوحت أعمارهم ما بين (19-15) وأصغر، والذين قتلوا باستخدام القوات الأمنية الحكومية  الرصاص الحي من أسلحة الأحادية الرشاشة، والرصاص الخاص بمقاومة الطائرات بالقرب من جسر الزيتون، وتقاطع البهو، والمنصورية، وحديقة غازي.

وتحول شارع الحبوبي، إلى مأتم خيم عليه الحزن وهو يودع الضحايا الذين زينت نعوشهم بالعلم العراقي والزهور في طريقهم إلى مثواهم الأخير بعد أن كانوا يطالبون بالحرية، والوطن.

وأثارت “المجزرة” حسبما وصفها الناشطون في ذي قار، غضبا شعبيا واسعا في العراق، منددين بالعنف الذي استخدم بقرارات من القائد العسكري جميل الشمري الذي عين من القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الحكومة في بغداد عادل عبد المهدي، رئيسا لخلية الأزمة في المحافظة، بتمام الثالثة من فجر الأربعاء الماضي، للمباشرة بحملة قتل طالت المتظاهرين الذين اكتظت المستشفيات وثلاجات الموتى بهم.

وكان مجلس النواب وافق “اليوم الأحد” على استقالة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، من منصبه، كما واصدر القضاء أمر القاء قبض ومنع سفر بحق جميل الشمري المرتكب لمجزرة قتل المتظاهرين في محافظة ذي قار.

المصدر:وكالات

تعليقات