العراق في 2019سياسة وأمنية

90 شهيداً وأكثر من 600 جريح حصيلة أحداث قمع التظاهرات الأخيرة في ذي قار

تعمل الأجهزة القمعية الحكومية منذ انطلاق التظاهرات السلمية على مواجهة المتظاهرين بالرصاص الحي، وأدى ذلك الى سقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى.

وشهدت محافظة ذي قار في اليومين الماضيين أعمال قمع وقتل غير مسبوق تجاه المتظاهرين السلميين.

وقال الدكتور “ابراهيم تركي” وهو ناشط مدني واحد مسؤولي تظاهرات ساحة الحبوبي في ذي قار في تصريح خاص ل”وكالة يقين للأنباء” أن الاحداث الاخيرة في المحافظة أدت الى سقوط ٩٠ شهيدا و اكثر من ٦٠٠ جريحاً بينهم ٤٠٠ مصاباً بالرصاص الحي الحكومي.

وأضاف “تركي” أنهُ كان للعشائر دور كبير  في تهدئة المتظاهرين وعدم التصادم مع القوات الامنية الحكومية، مشيراً الى أن العشائر قامت بالتنسيق مع القوات الامنيةالحكومية لحماية مداخل ومخارج المدينة وتم التنسيق مع القوات الامنية بمنع دخول الدعم اللوجستي الى المحافظة ماعدا الدعم الطبي.

وأشار أن هذا الاجراء حصل بعد ما تم القبض على مجموعة مسلحة كانت تحاول اطلاق النار على المتظاهرين .

وأكد تركي ل”وكالة يقين” أن  خلية الازمة اضافة الى القادمة الامنيين والقائد العام للقوات المسلحة هم المسؤولين على الاحداث الاخيرة بالمحافظة التي سقط على اثرها الشهداء والجرحى ويجب محاسبتهم من قبل القضاء.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق