سياسة وأمنية

نقيب المعلمين يُحمل وزارة التربية في حكومة بغداد مسؤولية عدم الانتظام بالدوام الرسمي

شارك الآلاف من الطلاب والكوادر التدريسية في التظاهرات الشعبية المناهضة لحكومة بغداد، والمطالبة بإسقاط العملية السياسية وإنهاء نفوذ المليشيات واحزاب السلطة.

وكانت نقابة المعلمين قد دعت في بيان سابق كوادرها الى المشاركة في التظاهرات ومساندة المعتصمين والوقوف مع مطالبهم.

وفي تصريح خاص ل”وكالة يقين للأنباء” دعا نقيب المعلمين العراقيين “عباس السوداني” الطلبة وتلاميذ المدارسِ الى الانتظامِ بالدوام بعد اعلان نقابة المعلمين تعليق الاضراب الذي دعت اليه في وقت سابق تضامناً مع التظاهرات .

و اوضح ” السوداني “أن الاسباب الرئيسية لعدم انتظام طلبة المرحلتين المتوسطة والاعدادية بالدوام تكمن بسبب الاحداث الاخيرة واعلان بعض المحافظات العطل الرسمية.

وحمل “نقيب المعلمين” وزارة التربية في حكومة بغداد مسؤولية عدم التزام الطلبة بالدوام الرسمي ، وعدم متابعتهم من قبل المسؤولين في الوزارة.

وتتهم العديد من الجهات الرسمية والمنظمات الحقوقية ومنظمة اليونسكو وزارة التربية في حكومة بغداد بالإهمال المتعمد لقطاع التعليم وعدم توفير الابنية المدرسية، حيث يوجد محافظات كثيرة تعاني من نقص حاد في الابنية المدرسية بسبب الفساد والمشاريع الوهمية، فضلاً عن وجود الالاف من المدارس الطينية التي يقصدها الطلاب للتعلم في مناطق عديدة من محافظات العراق.

ويشهد العراق مظاهرات حاشدة تطالب بإسقاط النظام السياسي في بغداد، وانهاء سلطة الاحزاب وتشكيل حكومة انقاذ وطني بإشراف اممي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق