الانتخابات المبكرةسياسة وأمنية

سائرون: نرفض مرشحي الكتل المقدمين على أسس المحاصصة والحزبية

تحاول كتلة سائرون السيطرة على قرارات المتظاهرين من خلال تصريحات ممثليها بمجلس النواب، حيثأعلنت الكتلة رفضها للمرشحين الذين تقدمهم الكتل السياسية لمنصب رئيس الوزراء على أسس المحاصصة والحزبية.
وقال النائب عن تحالف سائرون عباس عليوي في تصريح لمراسل يقين: إن “كتلته سترفض تقديم أسماء المرشحين الذين تقدمهم الكتل السياسية على أسس المحاصصة والحزبية”.
تأتي تصريحات النائب عقب اعلان كتلته سائرون تنازلها عن استحقاقها في ترشيح رئيس الوزراء والذي قدمته امس الى رئاسة الجمهورية.
لكن تصريحات سائرون وزعيمها مقتدى الصدر  امتازت برفع شعارات رفض المحاصصة والولاء للخارج والفساد، الا أن الواقع يتحدث عكس ذلك، فالصدر الذي انتقد حكومة عبد المهدي كان من ابرز الداعمين له، ويتملك في حكومته والحكومات السابقة مايزيد عن ثلث أعضاء الحكومة والدرجات الخاصة، فضلا كتلة داخل البرلمان يقول اعضائها انهم الأكبر والأكثر عددا.
وقالت صحيفة فورن افيرز الأمريكية أن التظاهرات الشعبية في العراق هددت سماسرة الحكم في العراق، وبينت ان تلك الاحتجاجات اسكتت زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وجعلته أقرب إلى شركائه السياسيين، وكشفت عن تراجعه الواضح عن شعارات اسقاط الحكومة وانهاء التدخلات الإيرانية عندما تصاعدت وتيرة الاحتجاجات في البلاد.
وأعلنت تنسيقيات التظاهر في أكثر من مناسبة رفضها الصريح لجميع الكتل السياسية بما فيها سائرون، ودعتها الى عدم التحدث باسم ساحات الاعتصام، مؤكدة أن غرض التظاهرات هو ابعاد الطبقة الحاكمة برمتها وحل البرلمان اجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق