الخميس 23 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

المتظاهرون: مليشيات بدر والخرساني تستهدف الأجهزة الأمنية الحكومية

المتظاهرون: مليشيات بدر والخرساني تستهدف الأجهزة الأمنية الحكومية

 قال الناطق العسكري باسم حكومة بغداد “اللواء عبدالكريم خلف” في تصريح خاص ل”وكالة يقين للأنباء” ان 9 من افراد القوات الامنية الحكومية  أُصيبوا بينهم حالات خطرة عند حاجز البنك المركزي بمنطقة شارع الرشيد في العاصمة بغداد لتعرضهم الى هجوم بقنبلة يدوية القيت عليهم من قبل بعض المندسين.

وفي رد المتظاهرين على تصريحات “خلف” أكد أحد المتظاهرين في ساحة التحرير والموجود في شارع الرشيد منذ ليلة أمس لمراسل “يقين”  أن قوات ميليشيا بدر والخراساني ترتديان زي مكافحة الشغب الرسمي، وهي من تقوم باستهداف باقي الأجهزة الأمنية من جهة، والمتظاهرين من جهة ثانية، كما تحرق المحلات في شارع الرشيد من اجل إلقاء التهم على المتظاهرين.

وأضاف المتظاهر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن الخروقات والتجاوزات الأمنية التي تحدث في شارع الرشيد وساحتي الخلاني والوثبة وباقي المناطق المحيطة بساحة التحرير هي من قبل عناصر الاحزاب والميليشيات، والتي كان آخرها استهداف عدد من عناصر الأمن بالقرب من البنك المركزي العراقي.

وعن التهم التي أعلن عنها المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة عبدالكريم خلف، اكد أن الحكومة تعلم علم اليقين من الذي يستهدف الطرفين من الامن والمتظاهرين، والمتحدثين باسم الحكومة يحاولون تلميع صورة الميليشيات والاحزاب من أجل إخفاء الحقائق عن الرأي العام العراقي والدولي، إلا ان كلامهم هواء في شباك لأن الجميع كشف حقيقة تسترهم على المجرمين، ومجلس الامن يوم أمس وثق كل الحقائق وكشف تزييف الحكومة والمخولين للحديث باسمها سواء كان خلف او غيره.

وقال “محمد جوحي” وهو ناشط في التظاهرات متواجد قرب جسر الاحرار، ان قوات الشغب تقدمت ليلة امس بعد الساعة الثانية على جسر الاحرار بشكل مفاجئ،وحدث تصادم بين القوات الامنية الحكومية والمتظاهرين ولم يكن هناك اي اصابات.

واكد ان المتظاهرين لم يستهدفوا القوات الامنية ولا يوجد لديهم اي اسلحة،وأضاف اما بشأن تصريح اللواء خلف، فقد حدث هناك انفجار قنبلة صوتية مجهولة المصدر من قبل مجهولين الهدف منها حرف التظاهرات عن مسارها.

المصدر:وكالة يقين للأنباء

تعليقات