سياسة وأمنيةمظاهرات اكتوبر 2019

مطالبات بالتحقيق عن سبب إطفاء الكهرباء قبل حدوث “مجزرة السنك”

طالب عضو مجلس النواب “صباح العكيلي” اليوم الأحد، بفتح تحقيق حيال إطفاء الكهرباء في منطقة ساحة الخلاني، بالتزامن مع “مجزرة السنك” التي حدثت يوم الجمعة.

وقال العكيلي في تغريدة له “نطالب وزير الكهرباء بإجراء تحقيق فوري، حول إطفاء الكهرباء بأماكن التظاهر، في السنك والتحرير، لحظة دخول المسلحين، وعرض التقرير بشكل علني”.

وكان مسلحون قد أطلقوا الرصاص الحي على المتظاهرين في ساحة الخلاني وجسر السنك بالعاصمة بغداد الجمعة، ما أسفر عن 25 قتيلا و130 مصابا بحسب مصادر إعلامية.

وذكر شهود عيان إن سيارات مدنية لميليشيات موالية لإيران كانت تطلق النار على المتظاهرين في ساحة الخلاني، فيما أطلق مسلحون النار بعدما سيطروا على مبنى يحتله المحتجون منذ أسابيع قرب جسر السنك القريب حيث تم قطع الكهرباء.

وجاءت هذه الاعتداءات بعد فرض الولايات المتحدة عقوبات على ثلاثة من قادة المليشيات الموالية لإيران، يشتبه بأنهم تورطوا في الحملة الأمنية ضد المتظاهرين خلال الاحتجاجات.

ويطالب العراقيون منذ أكثر من شهرين، بتغيير الطبقة الحاكمة منذ 16 عاماً ويتهمونها بالفساد والمحسوبية والتبعية لإيران.

ويمثل الهجوم الأخير نقطة تحول في مسار حركة الاحتجاج العفوية التي أسفرت حتى الآن عن سقوط 445 قتيلاً وأكثر من عشرين ألف جريح.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق