سياسة وأمنية

نقابة الصحفيين العراقيين تدين اغتيال صحفي ومصوره في البصرة

أدانت نقابة الصحفيين العراقيين، اليوم الجمعة، مقتل صحفي ومصوره في البصرة، مطالبة بالكشف عن الجناة.

وقالت النقابة في بيان لها، إن “نقابة الصحفيين العراقيين تدين وتستنكر حادثة قتل الصحفي احمد عبد الصمد عضو نقابة الصحفيين العراقيين ومراسل قناة دجلة الفضائية وكذلك المصور الذي معه في محافظة البصرة الذي اغتيل مساء اليوم أثناء قيامه بواجبه المهني في تغطية التظاهرات التي تشهدها المحافظة وبقية محافظات العراق”.

وأضاف البيان أن “هذا الحادث الإجرامي يأتي في مسلسل استهداف الصحفيين والإعلاميين وأصحاب الكلمة الحرة الذي يؤدون واجبهم الوطني والمهني”، مطالباً قائد عمليات البصرة وقائد شرطة البصرة بـ “الكشف عن الجناة وملاحقتهم وتقديمهم إلى العدالة”.

وأفاد مصدر أمني في محافظة البصرة وقت سابق اليوم الجمعة، باغتيال مراسل صحفي وكذلك المصور الذي معه في المحافظة بهجوم مسلح في المحافظة.

وقال المصدر، إن “مسلحين مجهولين أقدموا، اليوم، على اغتيال مراسل قناة دجلة “احمد عبد الصمد” ومصور قناة دجلة “صفاء غالي” بعد استهداف سيارتهم في محافظة البصرة”.

وأضاف المصدر أن “القوات الأمنية طوّقت مكان الحادث، فيما فتحت تحقيقاً بعملية القتل”.

ومنذ بداية الاحتجاجات في محافظة البصرة ومدن جنوبي العراق في يوليو 2018، وثقت منظمات صحافية محلية عراقية منها مرصد الحريات الصحافية ما لا يقل عن 15 حالة لصحافيين تعرضوا للاعتداء أو الاغتيال، أو منعهم من تغطية الاحتجاجات من قبل قوات الأمن والجماعات المسلحة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق