سياسة وأمنية

إيران تعترف رسميا بإسقاط الطائرة الأوكرانية

اعترفت إيران رسميا بأن الجيش الإيراني هو من أسقط الطائرة المدنية الأوكرانية التي كانت تقل 176 راكبا قتلوا جميعا.
وقال التلفزيون الإيراني الرسمي، نقلاً عن بيان عسكري، السبت، إن إيران أسقطت “عن غير قصد” الطائرة الأوكرانية بعد دقائق من مغادرتها مطار الخميني في طهران، وبرر البيان ما حصل بطبيعة البشر وأشار إلى ما أسماه “خطأ بشريا”.
وسقطت الطائرة من طراز بوينغ 737 التابعة للخطوط الجوية الأوكرانية في غمرة اعتداء صاروخي شنته طهران على قواعد عسكرية عراقية تضم قوات أمريكية ردا على مقتل قائد فيلق القدس الايراني قاسم سليماني بضربة جوية أميركية.
وكانت مصادر استخباراتية أشارت إلى أن الطائرة أصيبت بصاروخين روسيين أطلقهما الدفاع الجوي الإيراني.
وحتى صدور بيان اليوم، أنكرت إيران مرار تسببها في إسقاط الطائرة الأوكرانية، وذلك على لسان رئيس منظمة الطيران المدني الإيراني علي عابد زاده الذي قال الجمعة إنه من “المؤكد” أن الطائرة الأوكرانية التي تحطّمت قرب طهران لم تصب بصاروخ.
وزعم زاده خلال مؤتمر صحفي في طهران أن هناك “أمرا واحدا مؤكدا، وهو أن هذه الطائرة لم تصب بصاروخ”.
جاء ذلك بعدما أكدت كل من بريطانيا وكندا أن مصادر استخباراتية أشارت إلى أن الطائرة أسقطت جراء خطأ في منظومة الدفاع الجوي الإيرانية.
ورغم انتشار فيديو يثبت تورط القوات الإيرانية في إسقاط الطائرة الأوكرانية، إلا أن زاده رفض كل ذلك وقال “شاهدنا بعض المقاطع المصورة، نؤكد أن الطائرة احترقت لما بين 60 و70 ثانية” قبل الانفجار. وأضاف أنه مع ذلك “لا يمكن أن تكون مسألة أنها أصيبت بجسم ما صحيحة علميًا”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق