سياسة وأمنية

لقاءات في إيران تُنهي خلافات سائرون والفتح

يبدو ان الوساطة الايرانية بعد مقتل سليماني استطاعت ان تجمع المتخاصمين في العملية السياسية التي رعتها ايران منذ الاحتلال الامريكي من اجل المحافظة على نفوذها داخل العراق.

و التقى زعيم كتلة سائرون في مجلس النواب “مقتدى الصدر” برئيس تحالف الفتح هادي العامري ليل السبت الأحد، في مدينة قم الإيرانية، وفقا لوسائل اعلام.

و كشف عضو مجلس النواب النائب ” حسين جاسم ناصر” عن موقف تحالف البناء من تكليف رئيس حكومة تصريف الاعمال عادل عبد المهدي برئاسة الحكومة الانتقالية، وفقاً لدعوات اطلقتها قوى سياسية.

وقال  ناصر، إن “تحالف البناء لم يحدد موقفه حتى الآن بشأن بقاء عادل عبد المهدي ومنحه رئاسة الحكومة الانتقالية.

وقال عضو مجلس النواب “أحمد الكناني” أن لقاء زعيم تحالفه، هادي العامري، مع زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر في ايران، سيسرع بقضية اختيار رئيس الوزراء الجديد.

وذكر الكناني، إن “لقاء العامري مع الصدر، جاء من أجل حسم قضية اختيار رئيس الوزراء الجديد، فأي مرشح يتم طرحه من قبل تحالف البناء، يتم رفضه من قبل التيار الصدري، فاللقاء جاء من أجل توحيد الرؤى والخروج من هذه الأزمة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق