الثلاثاء 18 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

نائب: عبد المهدي لن يُمنح الثقة مجددا لرئاسة الحكومة

نائب: عبد المهدي لن يُمنح الثقة مجددا لرئاسة الحكومة

عاودت قوى سياسية عراقية، في بغداد، لقاءاتها بشأن ملف الحكومة الجديدة، وسط تباين واضح وكبير في وجهات النظر، ومحاولات بدت جدية في الساعات الأخيرة من قبل رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي لإقناع مختلف الشركاء، بتجديد الثقة له، تحت ذريعة الظرف الحساس الذي يمرّ به العراق، وخصوصاً مع فشل التوصل إلى اتفاق على اسم معيّن لرئاسة الحكومة الجديدة.

وأكد عضو مجلس النواب “احمد الكناني”، اليوم الخميس، أن الحراك السياسي لإعادة منح الثقة لرئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي لن ينجح، فيما بين أن الكتل السياسية أخفقت في اختيار شخصية رئيس الوزراء الجديدة.

وقال الكناني في تصريح صحفي، إن “الكتل السياسية لازالت غير متفقة على شخصية معينة لتولي منصب رئاسة الوزراء”، لافتا إلى إن “جميع التحركات لاختيار شخصية بديلة أخفقت ولن تحقق شي”.

وأضاف أن “الحراك السياسي لإعادة منح الثقة لرئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي لن ينجح لوجود رفض شعبي واسع”، مبينا أن “الحل الوحيد لحسم منصب رئاسة الوزراء توحيد الموقف السياسي وطرح شخصية مقبولة لدى الشارع والمرجعية”.

وكان عضو مجلس النواب “حيدر الملا” قال في وقت سابق، إن “إعادة إنتاج عادل عبد المهدي وتكليفه من جديد، شبه مستحيلة، رغم أن بعض الأطراف تحاول أن تسوّق لهذه الفكرة، لكن المرجعية والقوى السياسية والشارع العراقي، لن تقبل بهذا الخيار”.

ويستغل عبد المهدي الدعم الإيراني الكبير له، وخصوصاً بعد إصراره على تنفيذ مقررات مجلس النواب، المتعلقة بملف إخراج القوات الأميركية من العراق.

المصدر:وكالات

تعليقات