الخميس 27 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

خبير قانوني: إمكانية تمسك الصين بالمعاهدة مع العراق دولياً

خبير قانوني: إمكانية تمسك الصين بالمعاهدة مع العراق دولياً

كشف الخبير القانوني “علي التميمي” اليوم الجمعة، عن إمكانية تمسك الصين بالمعاهدة مع العراق دولياً.

وقال التميمي في حديثه لوكالة “يقين”، إن “كل اتفاق بين دولتين يتم وضعه في الأمم المتحدة وفق المادة ١٠٢ من ميثاق الأمم المتحدة بالتالي إذا كان ما حصل معاهدة ولم يتم تصديقها في العراق فإنها وفق اتفاقية فينا ١٩٦٩ المواد ٤٦ و٤٧ منها لها قوة الإلزام وهو ما استقر عليه قضاء محكمة العدل الدولية ١٩٣٢ و١٩٣٣ في قضايا مشابهة”.

وأوضح التميمي، أن “الصين إذا تمسكت بها ستكون الإلزامية لها لعلوية القانون الدولي على القانون الداخلي وهنا يحق للحكومة العراقية اللاحقة الطعن بهذا أمام هذه المحكمة”.

وأضاف “داخليا يُساءل الرئيس أو من وقع على الاتفاقية لتجاوزه السياقات الدستورية وفق أحكام القانون الداخلي وقد يكون الاتفاق ثنائي بعيد عن السياقات الدولية أعلاه وهذا أيضا أمر خطر كما حصل بين حكومة صدام حسين مع تركيا بشأن دخول القوات التركية للعراق وانتهت بموت صدام”.

وتابع الخبير القانوني، أنه “إذا كانت مذكرة تفاهم أو عقود كلها تحتاج إلى أن تدرج في الموازنة وهو أمر غير متاح لحكومة تصريف الأعمال، لكن يمكن للجانب الصيني التمسك بها”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات