سياسة وأمنية

قانونيون: استحالة المضي بإعلان الأقاليم خلال الفترة الحالية

كشف خبراء قانونيون اليوم الثلاثاء عن استحالة تقديم مشروع الأقاليم في العراق خلال المرحلة  الحالية من الناحية القانونية.
وقال أستاذ القانون الدستوري مؤيد نجيب في تصريح لوكالة يقين: إن :الدستور الذي وضعه ساسة المنطقة الخضراء في عام 2005 نص في مادته الـ 119 على أحقية كل محافظة أو أكثر بتكوين إقليم، شريطة تقديم ثلث أعضاء مجلس المحافظة طلبا رسميا بذلك إلى رئاسة مجلس الوزراء، ثم يعمد الأخير لرفعه إلى المفوضية العليا للانتخابات”.
ويؤكد نجيب على أن هذا الشرط غير متوفر الآن حتى لو أراد الجميع ذلك، إذ أن مجالس المحافظات حلت بقانون برلماني، ولا يعلم أحد متى ستجري الانتخابات المحلية القادمة، فضلا عن أن هناك شرطا آخر يتمثل بأنه في حال وافقت المفوضية على ذلك بعد تقديم مجلس المحافظة طلبا رسميا، فإن اعلان الاقليم يتطلب دستوريا استفتاء شعبيا يكون المصوتون فيه بنعم أكثر من 50% من مجموع المصوتين، وهنا مطب آخر يتمثل بالمفوضية ذاتها وبالتعداد السكاني وبالمناطق المتنازع عليها مع حكومة اقليم كردستان والكثير من المطبات الأخرى.
وكشفت مصادر مطلعة مؤخرا عن اجتماع لبعض القيادات السنية في دولة الإمارات العربية المتحدة لمناقشة انشاء أقاليم في محافظات نينوى والأنبار وصلاح الدين ومناطق من كركوك وديالى.
وبحسب مصادر مطلعة فأن أبرز الشخصيات التي حضرت الاجتماع في مدينة دبي لمناقشة موضوع الأقاليم هي محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب وجمال الكربولي رئيس حزب الحل وسعد البزاز رئيس مجلس ادارة قناة الشرقية ونواب منهم رعد الدهلكي وعلي الصجري وشخصيات أخرى.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق