سياسة وأمنية

أول تعليق أميركي على أزمة تسمية رئيس وزراء العراق

أدلى مبعوث الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخاص لسوريا والتحالف الدولي “جيمس جيفري”، اليوم الخميس، بأول تعليق أميركي على أزمة تسمية رئيس وزراء جديد للعراق.

وقال جيفري في مؤتمر صحفي، إن “هناك حراكا في الشارع العراقي، وعلى العراقيين أن يقرروا من يختارونه رئيساً للحكومة ولا دخل للولايات المتحدة في الشأن العراقي”.

وأضاف، أن “تناول موضوع المرشحين لرئاسة الوزراء بالعراق أمر يخص العراقيين وحدهم ، وما يهمنا أن لا تأتي حكومة عراقية جديدة خاضعة لإيران”.

وبشأن وجود القوات الأمريكية في العراق، قال جيفري، إن “وجودنا في العراق جاء برغبة الحكومة العراقية ووضعنا ومستقبلنا في البلاد مرتبط بقرار من بغداد”، مبينا أن “عمليات التحالف الدولي في العراق متوقفة حاليا”، مشيرا إلى أن “التحالف الدولي يتبادل المعلومات مع العراقيين بخصوص مواجهة تنظيم الدولة “داعش”.

ولفت إلى أن “اتفاق التحالف الدولي مع السلطات العراقية هو البقاء حتى القضاء على التنظيم”، مؤكدا أن “جهودنا في الحرب على التنظيم لابد أن تستمر ولن نتهاون في حربهم”.

وذكر جيفري: “مستعدون للنقاش مع الحكومة العراقية والاتفاق على وضع القوات الأميركية”، مبينا أن “مهمتنا في العراق جاءت وفق اتفاقية أبرمت عام 2014 وهدفها إزالة خطر تنظيم الدولة “داعش”.

وتابع مبعوث الرئيس الأمريكي: “تعرضنا لـ 11 هجوماً في العراق منذ اقتحام محيط السفارة الأميركية”.
ومضى بالقول: “ما يهمنا أن لا تأتي حكومة عراقية جديدة خاضعة لإيران والملف شأن عراقي بحت”، مشيرا إلى أن “هناك حراك في الشارع وعلى العراقيين أن يقرروا من يختارونه رئيساً للحكومة ولا دخل للولايات المتحدة في الشأن العراقي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق