سياسة وأمنية

أمر قبض ضد الشيخ علي بعد اتهامه للعامري بقتل العراقيين

أصدرت السلطات القضائية في العراق أمر قبض ضد النائب فائق الشيخ علي، فيما دعت مجلس النواب لرفع الحصانة عنه، وذلك على خلفية دعوى تقدم بها زعيم تحالف الفتح هادي العامري عقب تصريحات للشيخ علي هاجم فيها العامري وميليشيا بدر.
وأصدر قاضي تحقيق محكمة الكرادة قرارا قضائيا بحق النائب العراقي، فائق الشيخ علي، إثر شكوى تقدم بها ضده هادي فرحان عبد الله، زعيم تحالف الفتح في العراق.
وتضمن القرار القضائي الذي نشره ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، أمر قبض وتحر بحق النائب فائق الشيخ علي ومفاتحة مجلس النواب لاتخاذ الاجراءات المطلوبة لرفع الحصانة عنه.
وحسب نص قرار القاضي الصادر بتاريخ العشرين من الشهر الجاري، جاء الأمر بعد تقديم زعيم تحالف الفتح، لوثائق وتغريدات ووثائق وقرص “سي دي”، إلى المحكمة ضد النائب في البرلمان العراقي، فائق الشيخ علي.
وتعود القضية إلى تصريحات نارية، للنائب البرلماني، فائق الشيخ، ضد فرحان عبد الله، توعده فيها بملاحقته دوليا، بتهم قال إنها تتعلق بـ”جرائم قتل” ضد العراقيين.
واتهمه في مقابلة تلفزيونية، بـ”المسؤولية عن مقتل الطيارين والضباط العراقيين بعد سقوط النظام السابق عبر فيلق بدر”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق