المخاطر الاقتصاديةسياسة وأمنية

نائب: الحكومة أنجزت الموازنة قبل استقالتها ولانعرف سبب عدم ارسالها

بينت عضو اللجنة المالية النيابية ماجدة التميمي، اليوم الخميس، أن الحكومة أنجزت قانون موازنة 2020 قبل استقالتها، مبدية استغرابها من عدم إرسال الموازنة بعد إكمالها.

وقالت التميمي في تصريح صحفي، إن “الحكومة كان بإمكانها إرسال الموازنة ٢٠٢٠ منتصف تشرين الأول الماضي”، مبينة أن “الحكومة أنجزت الموازنة قبل أن تعلن استقالتها فما هو السر الذي دفع الحكومة الامتناع عن إرسال المشروع”.

ولفتت التميمي إلى أن “الحكومة بفعلتها بعدم إرسال الموازنة ربما تخبأ شيئا لا تريد لمجلس النواب الاطلاع عليه”.

وكان عضو اللجنة القانونية النيابية حسين العقابي أكد في وقت سابق، عدم إمكانية إرسال حكومة تصريف الأعمال مسودة قانون الموازنة إلى البرلمان، مبينا أن السماح بإرسال الموازنة تعد كارثة قانونية.

وأكد عضو مجلس النواب “رياض المسعودي” أمس الأربعاء، أن مجلس النواب والحكومة لا يريدان الوقوع في نفس الخطأ الذي وقعت به الحكومة السابقة عام ٢٠١٤ عندما ذهبت باتجاه عدم إقرار الموازنة، محذرا من تكرار سيناريو عام ٢٠١٤ في ضياع الأموال دون حسابات ختامية.

وقال المسعودي في تصريح صحفي، إن “الموازنة ستمرر بأي شكل من الأشكال على الرغم من العجز المالي الكبير”، مبينا أن “عدم إقرار موازنة ٢٠١٤ فضلا عن عدم وجود حسابات ختامية أربك عمل السلطتين التشريعية والتنفيذية”.

وأضاف أن “أكبر خطورة سيتعرض لها العراق عندما يذهب باتجاه موازنة تقديرية وليس فعلية يتم فيها الصرف دون تشريع قانون من قبل مجلس النواب”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق