الخميس 09 أبريل 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الخارجية تُعلن أنها ستجلي طلاباً عراقيين من الصين بسبب كورونا

الخارجية تُعلن أنها ستجلي طلاباً عراقيين من الصين بسبب كورونا

ناشد طلاب عراقيون في مدينو ووهان الصينية والتي انشر فيها فيروس كورونا القاتل السلطات العراقية بمساعدتهم للخروج من المدينة التي اجلت معظم دول العالم رعاياها منها، ولكن دون استجابة تذكر.

وأعلن وزير الخارجية  “محمد علي الحكيم” الثلاثاء أن الطلبة العراقيين الموجودين في ووهان الصينية باتوا في طريقهم إلى بغداد، بعد أن تم إجلاؤهم من بؤرة انتشار فيروس كورونا الخطيرة.

وقال “الحكيم” في تغريدة على تويتر إن “طلابنا وعوائلهم في مدينة ووهان الصينية في طريقهم الآن إلى المطار، ونقدم شكرنا للسفير والقنصل في بكين على جهودهم”.

وكان عراقيون عالقون في مدينة ووهان الصينية قد طالبوا السلطات في بغداد بإجلائهم من بؤرة فيروس كورونا المستجد، حيث يعيشون ظروفا صعبة تعزلهم عن العالم وسط تزايد خطر الإصابة.

وناشد هؤلاء الحكومة بإعادتهم للبلاد، مشيرين إلى وجود عدد من الأسر التي تضم أطفالا تحتاج إلى النقل من المدينة التي فرض عليها حجر صحي.
وأضافوا أنهم يعانون في ظل ما تعيشه المدينة من حالة صعبة، حيث لا مواد تموينية بالأسواق، ولا مواصلات وحتى المستشفيات الموجودة مكتظة بالمواطنين الصينين والمرضى.

واتهم الطلاب السفارة العراقية في الصين بـ”التنصل” من وعود الحكومة بالقيام بإجلائهم مثل ما قامت به العديد من الدول تجاه رعاياها.

وذكر طلاب عائدون من الصين في وقت سابق عدم تعرضهم للإجراءات الوقائية والطبية اللازمة تجاه مكافحة الفيروس والوقاية منه.

المصدر:وكالات

تعليقات